العمادة

 
العمادة  >>  كلمة العميد

 


تظهر نتائج الثانوية العامة الفلسطينية في هذا العام في أيام مباركة فضيلة من شهر رمضان المبارك، حيث تدخل الفرحة في كل بيت فلسطيني بهذا النجاح الباهر الذي سجله طلبة فلسطين، نعم إن شهادة الثانوية العامة لها قدرها بين الأسر الفلسطينية، حيث أنها بداية الطريق في مستقبل أبنائهم الذين سهروا واجتهدوا طوال عام كامل لتحصيل أعلى الدرجات، والجامعات الفلسطينية تنتظر هذه الأجيال الواعدة.

 

    مضى ما يزيد على ثلاثة عقود على إنشاء الجامعة الإسلامية ذلك الصرح العلمي الشامخ، وهي تحتضن إحدى عشر كلية وأكثر من 60 برنامج أكاديمي في العديد من التخصصات العلمية والإنسانية، وعدد كبير من برامج الماجستير وبرنامج الدكتوراه في الحديث الشريف، وتضم الجامعة العديد من المرافق التي تسخر خدماتها لتيسير العملية التعليمية داخل الجامعة من مكتبة مركزية وعيادة طبية ومختبرات حواسيب ومختبرات علمية وقاعات رياضية ومساحات خضراء.


لقد سجلت الجامعة عبر مسيرتها تاريخاً أكاديمياً متميزاً على مستوى أعضاء الهيئة التدريسية والإدارية والبرامج الأكاديمية والمؤتمرات العلمية والجوائز العالمية والإقليمية والمحلية.


إن عمادة القبول والتسجيل هي البوابة الأولى التي يدخل من خلالها الطالب إلى الجامعة وهي تسعى دائماً إلى الأفضل، وذلك باستقبال الطلبة الجدد بداية كل عام في صالاتها المجهزة بطاقم متميز. وحرصها الدائم على أن تتم عملية التسجيل بكل يسر وسهولة حيث أن تقديم طلب الالتحاق يتم عبر الشبكة العنكبوتية ويتم دفع رسوم طلب الالتحاق في صالات القبول والتسجيل وطاقم العاملين فيها جاهزون للإجابة على أي استفسار وهم في خدمة الطلبة دائماً، كذلك صفحة العمادة بها الكثير من المعلومات التي تهم عملية التسجيل والمساقات المطروحة والخطط الدراسية لجميع الكليات والإعلانات والتعميمات العاجلة فزيارة صفحة عمادة القبول والتسجيل بها كثير من الفوائد للطلبة.

  ولقد قامت عمادة القبول والتسجيل خلال الثلاثة عقود الماضية بجهود كثيرة في سبيل تسهيل عملية القبول والتسجيل، والأرشفة وحوسبة العمليات المختلفة والتي تخص التسجيل مثل السحب والإضافة وإعادة القيد وغيرها.

أبناءنا الطلبة عليكم بالجد والاجتهاد في مسيرتكم الأكاديمية في الجامعة واستثمار أوقاتكم بما ينفع حتى تنهلوا من العلوم والمعارف.

 

 

وفي الختام أسأل الله عز وجل أن ينتفع بكم وبعلمكم الإسلام والمسلمين

وأتمنى لكم مزيداً من التفوق والنجاح.

   

د . سفيان تايه

عميد القبول والتسجيل